English Français Español Русский 中文


تمهید النشرة الأولی (2000)

لقد کانت فکرة إنشاء هذا الموقع حول الأنظمة القانونیة في العالم ناتجة عن معطیین رئیسیین:

یتمثل الأول في وجود کلیتین للقانون جنبا إلی جنب : کلیة القانون المدني و تدرس مواد و مبادئ النظام القانوني المدني (ذوالأصول الفرنسیة) و کلیة القانون الموحد و تدرس مواد و مبادئ القانون الأنجلو- سکسوني. هذا علاوة علی وجود برنامج مزدوج یدرس مبادئ و مواد هذین النظامین القانونیین و یمکن الطلبة من الحصول علی الإجازة في القانون المدني و القانون الموحد في نفس الوقت.

هذا المعطی الأول شکل الحافز الذاتی لإنشاء هذا الموقع خاصة أنه یساعد هولاء الطلبة من التعرف بشکل واضح و عملي عن تواجد و أهمیة هذین النظامین القانونیین في العالم.

أما المعطي الثاني، فیتمثل في التطورات الإقتصادیة و السیاسیة التی شهدها العالم منذ المنتصف الثاني من القرن العشرین.

هاته التطورات التی جسدتها من الناحیة التجاریة إتفاقیات " الغات " حول المبادلات التجاریة و کذا إنشاء منظمة التجارة الدولیة. یکفي للتد لیل علی ذلک (أي علی أهمیة هاته التطورات) أن نذکرأن خفض المعالیم الجمرکیة من نسبة 50% إلی نسبة 3% بین الدول المصنعة أدی إلی إرتفاع نسبة التبادل التجاري العالمي إلی ثلاثة عشر ضعفا.

ففي کندا، و علی سبیل الذکر، نجد أن43% من الأنشطة الإقتصادیة مرتبطة إرتباطا مباشرا بالصادرات في حین أنها لم تکن (أی هاته النسیة) تتجاوز18% في بدایة الثمانینات. کما یمکننا أن نلاحظ أن معدل 3/1 من فرص العمل مرتبط بأ نشطة التصدیر و أن قیمة 1 ملیاردولار من الصادرات تمکن من خلق ما بین 6000 و 8000 موطن شغل.

لقد کان هذ المعطی العالمي حافزا آخر لإنجاز هذا العمل و نحن نأمل بواسطته تمکین رجال و نساء الأعمال و کذا العاملین في الحقل القانوني من أداة سهلة و مبسطة للتعرف علی مختلف الأنظمة القانونیة المطبقة في مختلف أنحاء العالم، الشئ الذي قد یساعد هم في إدارة أعمالهم و في إبرام مختلف العقود التجاریة.

في الختام نرید أن نقول أن إنشاء موقع کهذا یشکل تحدیا في حد ذاته خاصة بالنظر لصعوبة تحدید معاییر واضحة لتصنیف الأنظمة القانونیة إضافة للتحولات السیاسیة و القانونیة التی تشهدها العدید من الدول في أوروبا الشرقیة و إفریقیا الشئ الذي یعیق المعرفة الدقیقة لقوانین هذه الدول.

نعم إنه تحد قررنا خوضه لتأکدنا من إیجابیات هذا الموقع و فوائده.

إننا نأمل و بکل صدق أن یحقق هذا العمل الأهداف المرجوة منه ولذا فإننا نرحب بملاحظاتکم و آنطباعاتکم لترقیة هذا الجهد و تحسین هذا الموقع.

یمکنکم أیضا إثراء هذاالعمل بالمشارکة في "ساحة النقاش" المخصصة لکم في هذا الموقع.

هذا العمل وقع إنجازه من قبل السید " نیکو لا ماریانی" (متحصل علی الإجازة فی القانون المدني و القانون الموحد) و السیدة " قارسیلا قوانتس" متحصلة علی ماجستیر في القانون من جامعة "ماک - جیل" و علی درجة الدکتوراه من جامعة أوتاوا تحت إشراف الأستاذ " آلان فرنسوا بیسون" و العمید " لوی بیري"

تشکرالسادة حسن ولد البات عمید جامعة نواق الشط بموریتانیا لمساعدته لنا في التحقق من قوانین الدول الإفریقیة و العربیة و السیدة "جوزیه ترمبلای" فیما یخص الدول الآسیاویة.

تشکر أیضا کل من " ناتالی للند" العاملة بمکتبة المحکمة العلیا بکندا، و السیدة " ماري کلود لافیني " الخبیرة في میدان المعلوماتیة و کذا السید " سارج بروسو" لمساعد ته التقنیة و السیدة "دیانا – لین سوان" و السیدة " قایل لاروز" و السید "کان لاروز" لأعمال الترجمة

© University of Ottawa
For additional information, consult our list of contacts.
Last updated: 2009.12.15